Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
صحة وجمال

بالتفاصيل.. كل ما تريد معرفته عن متلازمة «ذيل الفرس»

يعاني الكثيرون في حياتهم من آلام أسفل الظهر منها ما تختفي سريعا ومنها تستمر وتتكرر، ما يقيد حركة المصاب.

وتشكو امرأة (63 عاما) من ألم أسفل الظهر الذي ينتقل إلى الساق وخاصة في المساء، ما يمنعها من الحركة والمشي بصورة طبيعية، وتشعر بالتعب إذا مشت أو وقفت فترة طويلة.

يشير الدكتور سيرغي اغابكين معلقا على حالة هذه المرأة- هذه حالة تثير القلق. لأن الشعور بالألم وزيادة شدته أثناء المشي يشير إلى تضيق القناة الشوكية في المنطقة القطنية، وهو ما يسمى بمتلازمة “ذيل الفرس”.

وغالبا ما تتفاقم الأعراض عند الوقوف أو المشي، لدرجة أنه يجب على الشخص التوقف بعد كل 100- 300 متر والجلوس حتى يختفي الألم. وبالإضافة إلى ذلك، تشير هذه الحالة بالذات إلى علامات الاعتلال العصبي، وتلف الأعصاب.

وينصح الطبيب، في مثل هذه الحالات بالخضوع لفحص التصوير بالرنين المغناطيسي، الذي يوضح ما إذا كان هناك ضرورة لإجراء عملية جراحية أو التأني. كما من الضروري تصوير منطقة العمود الفقري القطني بالأشعة السينية مع الاختبارات الوظيفية: في حالة الانحناء، التمايل، لأنه في حالة الحركة بالذات تنحرف الفقرات.

وبعد أن يتضح للطبيب أن السبب تضيق القناة الشوكية يحدد طريقة العلاج. فإذا كان التضيق طفيفا يمكن علاجه بممارسة تمارين خاصة يحددها الأخصائي، تساعد على ثبات واستقرار منطقة اسفل الظهر. لأنه إذا أجرى المريض تمارين غيرالتي حددها الطبيب المختص قد تكون العاقبة وخيمة.

للمزيد: موقع خليجيون نيوز، للتواصل الاجتماعي تابعنا على خليجيون


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى