Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخر الأخبار

كولومبيا تطرد السفير الإسرائيلي بسبب الحرب على غزة

طلب وزير الخارجية الكولومبي الفارو ليفا -اليوم الاثنين- من السفير الإسرائيلي في بوغوتا الاعتذار ومغادرة البلاد، بعد رد الدبلوماسية الإسرائيلية على تصريحات للرئيس غوستافو بيترو تناول فيها الحرب بين إسرائيل والمقاومة الفلسطينية، وعلى رأسها حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

ووصف ليفا على حسابه على منصة “إكس” تصريحات السفير غالي داغان ردا على بيترو بأنها “وقاحة مجنونة”. وكان الرئيس الكولومبي شبّه الهجمات الإسرائيلية المتواصلة على قطاع غزة باضطهاد النازيين لليهود خلال الحرب العالمية الثانية.

والأحد، أعلنت إسرائيل التي تعد من أكبر مزوّدي الجيش الكولومبي بالأسلحة، وقف تصدير المستلزمات الأمنية للدولة الواقعة في أميركا اللاتينية، في المقابل قرر الرئيس الكولومبي غوستافو بيترو تعليق العلاقات الخارجية مع إسرائيل.

وفي منشور على منصة إكس ردا على إعلان وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت حصارا كاملا على غزة في المعركة ضد من وصفهم بـ”الحيوانات”، قال بيترو “هذا ما قاله النازيون عن اليهود”. وشدد على أن الشعوب الديمقراطية لا يمكنها السماح للنازية بإعادة ترسيخ نفسها في السياسة الدولية.

الرئيس الكولومبي شبّه الهجمات الإسرائيلية على غزة باضطهاد النازيين لليهود خلال الحرب العالمية الثانية (الفرنسية)

دعم غزة

والأحد، أفاد الناطق باسم الخارجية الإسرائيلية ليور هايات بأنه تم استدعاء سفيرة كولومبيا لدى إسرائيل مارغريتا مانياريز على خلفية تصريحات بيترو “العدائية والمعادية للسامية” حسب قوله.

وأضاف أن هذه التصريحات أثارت الدهشة، واتهم بيترو بالتعبير عن دعمه “للفظاعات” التي ترتكبها حماس وتغذية معاداة السامية والتأثير في ممثلي دولة إسرائيل وتهديد سلامة الجالية اليهودية في كولومبيا.

وفي منشور آخر أكد بيترو أن بلاده قررت إرسال مساعدات إنسانية إلى سكان قطاع غزة، وأفاد بأن حكومته ستتواصل مع نظيرتها المصرية من أجل الحصول على دعم القاهرة في إيصال المساعدات إلى سكان غزة.

ودعا بيترو إلى عقد اجتماع استثنائي للجمعية العامة للأمم المتحدة، قائلا: “أخيرا، يُذكّر الاتحاد الأوروبي إسرائيل بالقانون الدولي، فالهجمات الممنهجة ضد المدنيين محظورة والإبادة الجماعية محظورة أيضا، ويجب حماية العاملين في مجال الصحة والمستشفيات”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى